الرئيسية / اخبار / شاهد: الداخلية تؤكد توقيف عدد من الأشخاص واستقرار الحالة الأمنية بالقطاع

شاهد: الداخلية تؤكد توقيف عدد من الأشخاص واستقرار الحالة الأمنية بالقطاع

شاهد: الداخلية تؤكد توقيف عدد من الأشخاص واستقرار الحالة الأمنية بالقطاع

أكد الناطق باسم وزارة الداخلية في قطاع غزة، إياد البزم، أن الأجهزة الأمنية في قطاع غزة، أوقفت بعض الأشخاص في إطار التحقيق بتفجيري الليلة الماضية.

وأوضح البزم، لقناة (الغد)، الأربعاء، أنه تم توقيف بعض الأشخاص في إطار التحقيق بالتفجيرين اللذين وقعا على حواجز للشرطة جنوب غزة.

في السياق، قال البزم في مقطع نشرته وزارة الداخلية على موقع (فيسبوك): إن هناك تقدماً في التحقيق، وتوصلت الأجهزة الأمنية للخيوط الأولى لهذه الجريمة، ولا يزال التحقيق مستمراً.

وشدّد على أن الحالة الأمنية مستقرة في قطاع غزة، وما حدث في غزة عمل معزول، لن يؤثر على استقرار الحالة الأمنية في قطاع غزة.

وتابع البزم: من يقف وراء هذه التفجيرات تتقاطع أهدافه مع أهداف الاحتلال الإسرائيلي الذي يسعى للعبث بالأمن والاستقرار في قطاع غزة، مؤكداً أنه من من يقف خلفها لن يفلتوا من العقاب، وسنضرب بيد من حديد لكل من يحاول العبث بالأمن والاستقرار في قطاع غزة.

ودعا المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني، جماهير شعبنا للهدوء والتروي واستقاء الأخبار من المصادر الرسمية، لأن في مثل هذه الأحداث تكثر الإشاعات والأخبار المكذوبة، موجها التحية للشهداء.

يذكر، أن ثلاثة من منتسبي الشرطة الفلسطينية بغزة، استشهدوا وأصيب عدد آخر، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، في انفجاريْن وقعا غربي مدينة غزة.

واستهدف الانفجاران حاجزين للشرطة، وفق وزارة الداخلية والأمن الوطني، معلنة أسماء الشهداء الثلاثة وهم: ملازم/ سلامة ماجد النديم (32 عاماً)، ملازم/ وائل موسى محمد خليفة (45 عاماً)، مساعد/ علاء زياد الغرابلي (32 عاماً).

والانفجار الأول استهدف حاجزاً للشرطة عند مفترق الدحدوح جنوب حي تل الهوا، غرب مدينة غزة، أما الثاني، فقد استهدف حاجزاً على شارع الرشيد الساحلي في منطقة الشيخ عجلين غرب مدينة غزة.

 

شاهد أيضاً

عاجل: اعلام الاحتلال: الجيش الإسرائيلي ينفي تنفيذ أي هجوم في غزة

عاجل: اعلام الاحتلال: الجيش الإسرائيلي ينفي تنفيذ أي هجوم في غزة  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *